اخبار الكورة العالمية

كريم بنزيمة يمثل غيابياً أمام المحكمة.. لهذا السبب

كشفت تقارير صحفية أن مهاجم فرنسا وريال مدريد كريم بنزيمة مثل غيابياً يوم الأربعاء أمام المحكمة، وذلك بتهمة التواطؤ في محاولة ابتزاز زميله الدولي السابق ماتيو فالبوينا بسبب شريط جنسي.

بنزيمة يمثل أمام المحكمة

ويزعم ممثلو الادعاء أن بنزيمة الذي نفى ارتكاب أي مخالفات، شجع فالبوينا على دفع أموال لمجموعة مشتبه بها من المبتزين من أجل إبقاء الشريط الجنسي الفاضح بعيدًا عن أعين الجمهور.

ويقولون إن فالبوينا تلقى أول مكالمة يهدد فيها بفضح الشريط في يونيو 2015، وذلك أثناء وجوده في مركز تدريب فرقة فرنسا في كليرفونتين.

وقال فالبوينا للمحكمة في فرساي يوم الأربعاء، إنه من الواضح أن المتصل يريد المال وأن محاولة الابتزاز تركته خوفا على مسيرته ومكانه في المنتخب الوطني.

وقال محاميه إن بنزيمة لم يكن في المحكمة لبدء المحاكمة بسبب الالتزامات المهنية، ووصف القضية المرفوعة ضده بأنها “سخيفة”.

كريم بنزيمة

وسجل اللاعب البالغ من العمر 33 عامًا، والذي لعب 92 مباراة مع منتخب بلاده، وتم استدعاؤه إلى تشكيلة فرنسا في بطولة أوروبا 2020، في فوز ريال مدريد 5-0 بدوري أبطال أوروبا على شاختار دونيتسك في أوكرانيا يوم الثلاثاء.

كان قد فقد كل من بنزيمة وفالبوينا مكانهما في المنتخب الوطني، وذلك في أعقاب الفضيحة التي أطلق عليها اسم “قضية الشريط الجنسي”.

ووفقًا للمدعين، قال المتصل الأول المجهول لفالبوينا إنه يريد “التوصل إلى ترتيب” مع فالبوينا وطلب منه تسمية وسيط، وتحول المبتزون في البداية إلى الدولي الفرنسي السابق جبريل سيسي، لإقناع فالبوينا بدفع الأموال الصامتة، وقال فالبوينا إنه بدلا من ذلك حذره سيسيه من مؤامرة الابتزاز.

وقال ممثلو الادعاء إن ضابط شرطة متخفي تظاهر نيابة عن فالبوينا، بأنه وسيط وسجل محادثات هاتفية بين يونيو وأكتوبر 2015 ساعدت في التعرف على المبتزين المزعومين.

مقالات ذات صلة