اخبار الكورة العالمية

مانشستر سيتي يتقدم بشكوى إلى ليفربول.. بعد هذه الواقعة

تقدم فريق مانشستر سيتي بشكوى إلى فريق ليفربول بشأن مزاعم عن قيام أحد المشجعين بالبصق تجاه أعضاء طاقمه الخلفي، وذلك خلال المباراة التي جمعتهما مساء أمس ضمن مواجهات الجولة السابعة من عمر سباق منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، وانتهى اللقاء بالتعادل بهدفين مقابل هدفين على ملعب آنفيلد.

مانشستر سيتي يتقدم بشكوى إلى ليفربول

وأكد فريق ليفربول أنه يحقق في المزاعم التي قيل إنها حدثت بعد الهدف الأول للسيتي ببصق أحد المشجعين على طاقم جوارديولا، ويقال أيضا أن هناك لقطات لمرتكب الجريمة.

ويأمل بيب جوارديولا المدير الفني لفريق مانشستر سيتي، أن يتخذ أصحاب الأرض الريدز إجراءً إذا تم إثبات الادعاء، لكنه أصر على أن هذا النوع من السلوك هو “أشخاص معينون – وليس فقط LFC” بعد الإشارة إلى تشويه حافلة فريقهم في الملعب في عام 2018.

جوارديولا

وبحسب شبكة سكاي سبورتس قال المدير الفني الإسباني “لا أعرف ما حدث سمعت شيئًا من الجمهور، شيئًا ليس لطيفًا للموظفين لكنني لا أعرف ما هو بالضبط. لم أر الصور”

 وتابع جوارديولا حديثه “أنا متأكد من أنه إذا حدث ذلك، ما قاله لي الناس، أنا متأكد من أن ليفربول سيتخذ إجراءات بشأن هذا الشخص، ليفربول أعظم بكثير من هذا السلوك”.

وواصل حديثه قائلاً “لا شيء سيغير إعجابي بهذا النادي، كانت نفس القصة قبل عامين أو ثلاثة أعوام عندما أتينا إلى هنا ودمروا حافلتنا، إنهم أشخاص مؤكدون وليس فقط نادي ليفربول”.

وتابع “إنه لمن دواعي سروري دائمًا القدوم إلى هذا الملعب، إنه لشرف كبير لهذه الأجواء، وكيف يدعمون الفريق لهذا السبب إنه ملعب آنفيلد.”

ويذكر أنه شوهد جوارديولا وهو يحتج على الجماهير التي تقف وراء الكراسي، وذلك بسبب غضبه من حادثة تجنب فيها جيمس ميلنر الحجز بسبب خطأ محسوس على برناردو سيلفا في الشوط الثاني.

مقالات ذات صلة